ما هو الفرق بين تقنيتي VR وAR؟

ما هو الفرق بين تقنيتي VR وAR؟ - ساحة التقنية

اهتمت شركات التقنيه في السنوات الاخيرة بالعمل وتطوير نظارات الواقع الافتراضي VR وتقنية الواقع المعزز AR ولاطلاق افضل نظاره سواء تعمل بتقنية VR او بتقنية AR، مثل نظاره Oculus Rift من شركة فيسبوك التي تعمل بتقنية VR ونظاره HoloLens من مايكروسوفت التي تعمل بتقنية AR، لهذا السبب يجب علينا كمستخدمين ان نعرف ما الفرق بين تقنيتي VR “virtual reality” و AR “augmented reality”.


ما هي تقنية الواقع الافتراضي VR “virtual reality”؟

تقنية تتيح للمستخدم تجربة الدخول في معركة قتالية أو مباراة لكن في قلب المنزل، حيث يمكن لهذه التقنية أن تنتج محاكاة لتجربة المباريات أو الحروب القتالية باستخدام الحاسبات التي تنشأ محيط 3D حيث يمكن للمستخدم أن يكون جزء في هذه التجربة من خلال أجهزة خاصة داعمه للاندماج أكثر، وهي في الغالب عبارة عن سماعات مع وحدات تحكم باستشعار للحركة.

ولعمل تقنية الواقع الافتراضي يجب ان تحتوي على عناصرين اساسيين هما الأجهزة والبرمجيات، حيث يمكن للأجهزة أن تدعم عرض مشاهد الواقع الافتراضي للمستخدم عن طريق برمجيات تحاكي ألعاب الفيديو باختلاف رئيسي وهو أن تكون أنت جزء من أحداث اللعبة، كما يمكن تحميل تطبيقات الواقع الافتراضي VR app لتجربة متكاملة.

الا أن تجربة الواقع الافتراضي محدودة في العالم المحيط بالمستخدم، فلا يمكن للمستخدم الذهاب الى محيط أكبر من المشاهد المحددة في الواقع الافتراضي كما لا يمكن أن ينفصل المستخدم عن الواقع الافتراضي الا بغلق التطبيق أو خلع النظارة، حيث لا يمكن للمستخدم الخروج عن التجربة لتصفح سريع للهاتف الا عن طريق الخروج من التجربة بشكل كامل، ففي الواقع الافتراضي لا تظهر أي مشاهد من الواقع الفعلي المحيط بالمستخدم.


أمثلة على تجربة الواقع الافتراضي

من الامثله عن نظارات الواقع الافتراضي: نظارة Oculus Rift التابعة لشركة فيسبوك التي تحتاج الى أجهزة الحواسيب لكي تعمل، فهي تقوم بعرض مشاهد برؤية 360 درجة بدقة p1080 مع عرض بنسبة منخفضة بتقنية OLED وتحتوي على منافذ بمنافذ DVI و USB.

نظارة Gear VR التابعة لشركة سامسونج فهذه النظارة تحتاج الى هواتف ذكية لكي تعمل مثل هاتفNote 4 ، فهي تقوم بعرض مشاهد برؤية 96 درجة بدقة 2560*1440 بتقنية Super AMOLED و بمعدل تحديث 60 هيرتز وتحتوي على منفذ Micro USB. بالاضافة الى نظاره واقع الافتراضي من شركة جوجل التي تحتاج ايضاً الى هواتف ذكية لكي تعمل.


ما هو الواقع المعزز AR “augmented reality”؟

هي تقنية تتيح محاكات الحاسوب من خلال نقل المشاهد البيئة المحيطة بالمستخدم بعرض 2D او 3D، حيث يتم دمج هذه المشاهد بعرض يندمج مع المشاهد الواقعية المحيطة بالمستخدم، فهذه التقنية تقوم على عرض معلومات عن طريق طبقات في الوقت الحقيقي، حيث يمكن للمستخدم على سبيل المثال معرفة مواقع المطاعم التي توجد في محيطه وتظهر المعلومات المتعلقة به كعرض 3D اثناء سير المستخدم في الطريق.

فهذه التقنية مثل تقنيه الواقع الافتراضي تحتاج الى عناصرين اساسيين هما الأجهزة والبرمجيات، حيث يعد الواقع المعزز نفسه أحد الألعاب أو التطبيقات البرمجيات التي صممت من قبل المطورين، فهي تقنية تندمج مع الواقع الفعلي ولا تفصل المستخدم بشكل تام عن المحيط الخاص به وهي بذلك تختلف عن تقنية الواقع الافتراضي التي لا تظهر فيها أي مشاهد من الواقع الفعلي بل تفصل المستخدم بشكل تام عن الواقع.

وقد استخدمت تقنية الواقع المعزز في بعض أفلام هوليوود مثل أفلام AvatarوMinority Report وIron Man و Wall-E كما دخلت شركة مايكروسوفت الى تقنية الواقع المعزز عن طريق نظاره HoloLens .


فنظارة HoloLens من مايكروسوفت التي تعمل بتنقية الواقع المعزز تختلف عن نظارة Oculus Rift من فيسبوك ونظارة Morpheus من شركة سوني، فنظارة HoloLens ستتيح للمستخدم السير على كوكب المريخ مثلا ورؤية المحيط بالكوكب من حوله بعرض 3D بالاضافة أنك ستشاهد الأشخاص المحيطين بك في الواقع الفعلي من خلال عدساتholographically .

وتعد نظارة Hololens في الأساس جهاز كمبيوتر ثلاثي الأبعاد تتيح للمستخدم رؤية وعرض المشاهد في قلب المحيط الواقعي للمستخدم. حيث انها لا تحتاج الى ربطها مع الحواسيب بشكل لا سلكي حيث يمكن للعدسات الخاصة بالنظارة أن تخلق تجربة غامرة لبيئة 3D مع تقنيات صوت عالية الوضوح، بالاضافة الى انها تأتي مع وحدة معالج مركزية للتشغيل ورقاقة معالجة الرسوم واجهزة استشعار. حيث من المقرر ان تطلق نسختها الخاصة بالمطورين خلال عام 2016.

وتعد نظارةGoogle Glass من شركة جوجل أحد نظارات الواقع المعزز.


المصدر: Pocket-lint


اتصل بنا
شكرا لكم، تم ارسال الرسالة بنجاح، سيتم الرد عليكم قريبا