مخاطر الهواتف الذكية على الأطفال، وكيفية الحماية من البرمجيات الخبيثة والإباحية

مخاطر الهواتف الذكية على الأطفال، وكيفية الحماية من البرمجيات الخبيثة والإباحية - ساحة التقنية

الأبوه وتربية الأطفال ليست سهله أبدا، وما زاد الأمر صعوبه هو عصر الإنترنت ووجوود الهواتف الذكية، حيث أصبحت أصعب أضعافا واضعافا، فمعظم الأطفال لديهم الهواتف الذكية ويستخدمون الفيسبوك او انستجرام وارسال الرسائل القصيره ويستخدمون محركات البحث ، ومن هنا تأتي الخطوره.

الأطفال عند قيامهم بعمليات البحث عن صوره او شيئ ما، فان نتائج البحث قد لا تعود بالنتائج التي نريدها أحيانا، فقد تظهر لهم نتائج من مواد إباحية تأثر عليهم تأثير سلبي من الناحية الأخلاقيه والنواحي التربوية، فعلى شبكة الإنترنت لا أحد يعرف ان كنت طفلا ام شابا، وبالرغم من وجود قوانين تهدف لحماية الأطفال من محتويات الإنترنت، الا ا هذه القوانين لا تعمل بشكل جيد.

الأطفال مثل البالغين، يمكن ان يجدوا انفسهم عن غير قصد على مواقع لم يرغبوا في زيارتها، والمواقع الإباحية تجعل من الصعب تركها واغلاقها وتحاول الإستيلاء على المتصفح، ومنع اغلاقه، بحيث تجبر الأطفال والمستخدمين على ابقائهم لأطول فتره ممكنه في هذه المواقع.

المشكله أيضا لا تتعلق فقط بظهور المواد الإباحية فقط، بل انه ايضا يمكن ان يتعرضوا لعمليات النصب والإحتيال وسرقه البيانات الخاصه بهم وقد يتم استغلالها بشكل خاطئ من قبل المحتالين.

لذلك يجب على الأباء ان يجدوا الوسائل والطرق لحمايه أبنائهم ووضع الضوابط عند استخدام هذه الأجهزه من أجل الإستفاده منها وتجنب المخاطر التي تنتج عنها.



أدوات مفيدة للأباء.

من أهم الأدوات وأبرزها هي التحدث للأبناء عن مخاطر الهواتف الذكية وشرح كيف يجب ان يتم التعامل معها، وتوضيح التكاليف التي قد تظهر خلال الإستمتاع بالألعاب، الا انه كأب لا يجب الاعتماد فقط على النصائح بل يجب اتخاذ اجراءات تقنية لحمايه الأطفال.

من اول القيود التي يمكن فرضها على الأجهزه الذكية هو تفعيل (الرقابه الأبوية) على هواتف الأطفال، حيث يمكن من خلالها تحديد تصنيفات المحتوى (كالموسيقى... وغيرها)، كذلك تعطيل المتصفح، وقف عمليات شراء التطبيقات وغيرها من الأدوات.

الخطوه السابقه تعتبر خطوه جيده لكنها ليس كافيه.

كذلك يمكن للأباء التحكم في حركة الإنترنت من خلال تصفية المحتوى من خلال جهاز الراوتر، حيث يمكن منع ظهور صفحات المواقع الإباحية وعدم فتحها نهائيا.

حماية الاطفال

الا ان تصفية المحتوى ليست مثاليه بشكل تام، حيث انها ببعض الأحيان لا تصنف كل شيئ بشكل صحيح، حيث ممكن ان يتم تصنيف مواقع عاديه ضمن قائمة المواقع المحضوره، والسماح لمواقع أخرى لم ترغب بوجودها بالظهور، كما انه تستطيع التحكم بالصفحات والمواقع اثناء اتصالهم بالشبكة المنزليه، لكن ماذا لو غادروا المنزل واتصلوا بشبكات أخرى، الا انه عموما تعتبر خيار جيد ولكن ليس مثالي.

اقرأ ايضا:افضل 6 خدمات DNS لحماية المستخدمين من البرامج الخبيثه ومواقع التصيد


تطبيقات التحكم بأجهزه الأطفال.

Kids Place - Parental Control: يساعد التطبيق في حماية الأطفال من الاستخدام الخاطئ، فيمكن اغلاق بعض التطبيقات ومنع الاتصال او ارسال الرسائل النصية، او تحميل تطبيقات ومواد اخرى، كذلك يمكن تحديد الوقت الذي يمكن استخدامه حيث يغلق الجهاز بعد مده معينة بشكل تلقائي.

تحميل التطبيق لاجهزه اندرويد.

تحميل التطبييق لاجهزه IOS.


Norton Family parental control: يساعد في معرفة اي المواقع التي تمت زيارتها واغلاق مواقع معينة ومنع زيارتها، كما يمكن تلقي اشعارات على البريد الإلكتروني يحتوي على تقرير مفصل عن المواقع التي تمت زيارتها.

تحميل التطبيق لاجهزه اندرويد.

تحميل التطبييق لاجهزه IOS.


Screen Time Parental Control: يتيح التطبيق مراقبة الأطفال عن طريق GPS فيمكن تحديد اماكن تواجدهم في المدرسه او وصولهم للمنزل والاطمئنان عليهم بالرحلات، والحصول على اشعارات بمكان تواجد الأطفال، كما يتيح مراقبة الرسائل والصور والفيديوهات المستخدمه.

تحميل التطبيق لاجهزه اندرويد.


Dinner Time: يمكن من خلاله منع الأبناء من ارسال الرسائل والمكالمات الهاتفية، ومنعهم من تصفح الإنترنت، او اجراء المكالمات الهاتفيه، وعند تفعيل هذه الخاصيه من جهاز الأب، يظهر على هوافهم عداد يظهر كم من الوقت يتبقى حتى يتم اغلاق الهاتف.

تحميل التطبيق لاجهزه اندرويد.

تحميل التطبيق لاجهزه IOS.


اقرأ ايضا:

نصائح لحماية اطفالك على الشبكات الاجتماعية


اتصل بنا
شكرا لكم، تم ارسال الرسالة بنجاح، سيتم الرد عليكم قريبا