5 تقنيات تكنولوجيه ستغير مفهوم الحوسبه في العام 2015

5 تقنيات تكنولوجيه ستغير مفهوم الحوسبه في العام 2015 - ساحة التقنية

في العقود الماضية تم تغيير تكنولوجيا الحوسبه بطرق عديده ومختلفه، حيث ان التطورات والتغيرات في صناعه التكنولوجيا سريعه جدا بل متسارعه، فأجهزه الكمبيوتر التقليدية عفا عليها الزمن، فظهرات اجهزه الحواسيب اللوحيه ، Ultrabooks، بحيث أصبحت أجهزه الكمبيوتر أكثر تفاعليه ومتعه، ومصنعي الأجهزه يعملون بجد من أجل أيجاد ابتكارات جديده في أجهزه الحاسبات، في هذه التدوينه سيتم الحديث عن ابرز الثورات التكنولوجيه التي من شأنها ان تغير طريقه الحوسبه في عام 2015.

تقنية الشحن اللاسلكي Wireless Charging.

والتي من شأنها ان تغير مفهوم الطريقه التقليديه لشحن الأجهزه، بحيث يتم استخدام موجات فوق صوتيه لبث الطاقه عبر الهواء، فمن خلال قاعدة شحن متصله بالكهرباء تقوم بتحويل الطاقة الكهربائيه لموجات فوق صوتيه يتم بثها في الغرف، ومن جهة أخرى يستقبل الجهاز المستقبل هذه الموجات ويتم اعاده تحويلها مرة اخرى الى طاقة تغذي بطاريه الهاتف. الاعتماد على مرور موجات صوتيه عاليه التردد يجعل مرور هذه الموجات عبر الجدران امرا غير ممكن، بحيث لا يمكن ان يصل مدى بث قاعدة الشحن لتغطي منزل كامل، لكن يجب ان تكون بنفس بمكان محصور، كما ان الطاقه الصادره تكفي لإعاده شحن Ultrabooks.

في هذا العام قد نرى انه يمكن الإستفاده من هذه التكنولوجيا في الأماكن العامه كما لو انك تقوم بالشبك على شبكة الواي فاي في مقهى.


تكنولوجيا الإشعاع Beam:

يمكن بسهولة القيام بعرض من أجهزه الحواسيب المحموله لا سلكيا، وكان اثرها رائعا على الطريقه التي تقدم بها البيانات في المؤتمرات التي تحصل هذه الأيام، حيث ان بعض الشركات تستخدم تقنية WiGig وذلك لسرعتها بحيث يمكن التعامل مع فيديو بجوده 4K بدون عيوب، فشركات مثل كوالكوم وانتل تعمل على تقنية WiGig للهواتف الذكية والأجهزه اللوحيه، وربما نرى ايضا ان هذه التقنية تصل الى الشاشات واجهزه التلفاز في المستقبل.

ما هي تقنية WiGig:
هي تقنية لاسلكية تسمي في معهد IEE بـ 802.11ad و يسميها مهندسي الإتصالات الراديوية بـ Microwave Wi-Fiو يستخدم للإتصال بين المعدات اللاسلكية علي مسافات لا تتعدي عدة أمتار و ذلك بسرعات تتعدي الجيجابت عبر المدي الترددي الغير مرخص 60 GHz و يسمح هذا المعيار للأجهزة التي تعمل علي الترددات 2.4 , 5 GHz بالإتصال من خلاله أيضا و لذلك أيضا يسمي WiGig tri-band لأنه يدعم التعامل مع أكثر من سرعة. يستخدم هذا المعيار ليعمل شريحة الكترونية من خليط الجرمانيوم و السيليكون SiGe (Silicon Germanium) RF chips و مصفوقة من ثماني هوائيات small array of antenna patches تسمح بمعدل نقل بيانات 7 Gbit/s و بهذا يكون أسرع من المعيار 802.11n بعشر مرات و يعتبر هذا المعيار بهذه المواصفات جاهزا و بقوة لنقل بيانات الصوت و الفيدييو.

باختصار السرعة تصل إلى 60G بدل من 5G المتواجدة في الواي فاي.


سطح المكتب التفاعلي Creative Desktops

منذ زمن طويل تاتي شاشات اجهزه الحاسب على شكل صندوق تسبب الملل، الا ان ذلك على ما يبدو انه سوف يتغير في المستقبل القريب، تقنيات الويب مثل كاميرات الإستشعار، والطباعه ثلاثيه الأبعاد دفعت باتجاه ان شاشات وسطح مكتب كي يصبح تفاعلي واكثر ابداعاً.

ومن أبرز الأمثله على ذلك الجهاز الذي انتجته شركة HP والذي يسمى HP Sprout حيث يعتبر مثال عظيم على ذلك، فالجهاز يطلق عليه All-in-one ، ولديه لوحه لمس عملاقه تسمى Touch Mat. ينفذ الجهاز عملياته على الجهاز بواسطة وساده استشعار خارجيه توضع على سطح المكتب، وتشبه في طريقه عملها الفأره، ولكن فقط باستخدام أصابع اليد، وتراهن شركة HP على ان المستخدمين سيفضلون طريقه العمل باللمس على وساده المكتب الصغيره وليس على الشاشة نفسها.

والأهم في الحاسوب الجديد الذي انتجته شركة HP هو تزويد الجهاز بماسح ضوئي ثلاثي الأبعاد وعارض (بروجيكتور)، يخلقان صوره رقمية للأجسام التي توضع على الوساده الصغيره، ويمكن للمستخدمين تعديلها بواسطة اللمس، بحيث يمكن مسح اقلام وأكواب وتماثيل وصور وغيرها وعمل صور رقميه لها، ثم تعديلها باللمس.

هذه التكنولوجيا والمفهوم الجديد لسطح المكتب والشاشة التفاعليه، قد نشاهد تطورا كبيره فيها خلال هذا العام.

اجهزه الحواسيب التفاعليه Interactive Computers:

مع الذكاء التكنولوجي أصبحت أجهزت الحواسيب تستخدم الصوت، الإيماءات، وتكنولوجيا التعرف البصري، ففي هذا العام كاميرات 2D سيتم استبدالها في معظم الأجهزه بكاميرات 3D من قبل شركة انتل، بحيث يتمكن المستخدمين من التعرف على الأشياء وحتى قياس المسافات بين العناصر.

شركة انتل لديها توجهات وطموحات عاليه لإتاحه هذه التكنولوجيا للجميع في جميع أجهزه الكمبيوتر، وهذا بالفعل سيجعل مكالمات الفيديو بأن تصبح أكثر متعة وتفاعليه.

المجسمات البيومترية Biometric Sensors:

قريبا سيتمكن المستخدمين من الدخول لحساباتهم السريه من خلال استخدم أجسامهم، فشركة انتل تقدم البرامج التي تسمح للمستخدمين من تسجيل الدخول للمواقع الويب باستخدام المصادقه البيومترية.

المصادقة البيومتريه تزيد من الأمان والموثوقيه للمستخدمين، كما اتجت شركات كثيره بهذه الإتجاه منها شركة أبل التي استخدمت بصمات الأصابح في اجهزه ايفون بحيث يتم استخدامها للإتمام عمليات الدفع الإلكتروني من خلال خدمة Apple Pay.

شركة انتل تريد ان تقوم بذلك وان ينتشر المفوم ليصل لأجهزه الحواسيب الشخصيه، بالطبع هذه ستوفر على المستخدمين ازعاج الحفظ والمحافظة على كلمات المرور التي يتم استخدامها في المواقع والخدمات المختلفة.


اتصل بنا
شكرا لكم، تم ارسال الرسالة بنجاح، سيتم الرد عليكم قريبا